عام

سياحة وسفر

آخر صرعات عالم السياحة .. "فندق التاكسي"

آخر صرعات عالم السياحة .. "فندق التاكسي"

ذمار برس - متابعات :

كثيرون هم من يرغبون في القيام بجولة حول العالم يزورون خلالها كل الدول ويستمتعون بعطلة تبقى في أذهانهم، إلا أن العائق الأول والأخير في تحقيق هذا الحلم هي النقود، فتكاليف السفر غالية والمكوث في الفنادق قد يستنفذ كل مدخراتك، وهو ما دفع بالبعض لابتكار طريقة جديدة يمكن من خلالها الاستمتاع في الإجازة من دون انفاق الكثير من الأموال خاصة فيما يتعلق بالمبيت والفنادق.

“فندق التاكسي” فكرة جديدة تقدمها شركة تاكسي في نيويورك، حيث تمكن السياح من المبيت ليلة في السيارة عبر تجهيزها بسرير مريح وورود وأغطية وفي مكان ممتع يطل على الجهة الشرقية من نهر كويز كمثال، كل هذا مقابل 22 دولار فقط.

الإشكالية الوحيدة التي تواجهها هذه الفكرة هي عدم وجود حمام يمكن السياح من قضاء حاجتهم، أو الاغتسال، بالإضافة إلى عدم وجود كهرباء فالسيارة يتم إطفاء محركها ليلاً.

يقول رافا ساشيل لصحيفة “التلغراف” وهو طالب يبلغ من العمر 23 عاما قادم من مدينة فرايبورغ في ألمانيا “إذا كنت ترغب في مغامرة في نيويورك فهذا أفضل عرض، موقع ممتاز، والمبلغ زهيد”.

وكان رفا قد بقي مؤخراً في “فندق تاكسي” لأربعة أيام رفقة اثنين من أصدقائه.

صديقه كليمنس (24سنة) أكد أن “الفكرة رائعة وأعجبته خصوصا الثمن الزهيد إلا أنه اشتكي من عدم وجود مروحة فقد قضى إحدى الليلالي التي كان فيها الجو حاراً داخل السيارة، كما أنه حصل على بعض من لدغات البعوض بعد أن ترك النافذة مفتوحة”.

الفكرة لاقت استحساناً من الكثير من السياح القاصدين لنيويورك وطالب معظمهم بتعميم الفكرة ونشرها ليستفيد الجميع منها.

خدمات الصفحة

تعليقات القراء