عام

ذمــاريات

مقتل (30) من عناصر وقيادات الحوثي وصالح وجرح (164) وتدمير وإحراق (28) طقما و(15) مقرا في (94) عملية نفذتها مقاومة_آزال بذمار

مقتل (30) من عناصر وقيادات الحوثي وصالح وجرح (164) وتدمير وإحراق (28) طقما و(15) مقرا في (94) عملية نفذتها مقاومة_آزال بذمار

ذمار برس _ تقرير خاص:

نفذت المقاومة الشعبية في إقليم آزال (94) عملية استهدفت ميليشيات الحوثي وصالح في محافظة ذمار، وسط اليمن، خلال الفترة (ابريل- 25 يوليو2015م) أسفرت عن مقتل (30) من عناصر الميليشيات بينهم2 قياديين وإصابة (164) بينهم قيادات ميدانية، وتدمير وإحراق (28) طقما و(15) مقرا تابعا للميليشيات.

وأظهرت إحصائية نشرها المكتب الإعلامي للمقاومة في إقليم آزال، إن #مقاومة_آزال نفذت(33) عملية في مديرية جهران، مقابل(31) عملية في مدينة ذمار، و(16) في مديرية جبل الشرق، و(7) في مديرية عنس، مقابل(3) عمليات في مديرية مغرب عنس، و(2) في مديرية المنار، وعملية واحدة في مديرية الحداء ومثلها في مديرية ميفعة عنس.

وتنوعت تلك العمليات بين هجمات بصواريخ لو وقذائف الآر بي جي وقنابل يدوية وعبوات واشتباك الرصاص وكمائن استهدفت مقرات وتجمعات ونقاط ودوريات للميليشيات.

وكان ﻣﺸﺮ��' ﻣﻴﻠﻴﺸﻴﺎﺕ ﺍﻟﺤﻮﺛﻲ وصالح ��'ﻤﺤﺎ��"ﻈ��" ﺫﻣﺎﺭ، أقر ��'ﺄﻥ ﺍﻟﻌﻤﻠﻴﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻨ��"ﺬﻫﺎ #مقاومة_آزال ﺿﺪ ﻣﻴﻠﻴﺸﻴﺎﺕ ﺍﻟﺠﻤﺎﻋ��" ��"ﻲ ﻣﻨﺎﻃﻖ ﻣﺨﺘﻠ��"��" ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺤﺎ��"ﻈ��" ﺃﻟﺤﻘﺖ ��'ﺠﻤﺎﻋﺘﻪ ﺧﺴﺎﺋﺮ ﻣﻮﺟﻌ��" ﻭﺃﺻﺎ��'ﺖ ﻋﻨﺎﺻﺮﻫﺎ ��'ﺎﻟﺬﻋﺮ ﻭﺍﻟﺨﻮ��' ﻭﺗﺴ��'��'ﺖ ��"ﻲ ��"ﺮﺍﺭ ﺍﻟﻤﺌﺎﺕ ﻣﻨﻬﻢ ﻭﺍﻟﻌﻮﺩ��" ﺇﻟﻰ ﻗﺮﺍﻫﻢ، ﻣﺸﻴﺮﺍ ﺃﻥ ﺗﺼﺎﻋﺪ ﻋﻤﻠﻴﺎﺕ ﻣﻘﺎﻭﻣ��" ﺁﺯﺍﻝ ��"ﻲ ﺍﻟﻤﺤﺎ��"ﻈ��" ﺃﺻ��'ﺤﺖ "ﺗﺸﻜﻞ ﻗﻠﻖ ﻣﺨﻴ��'" ﻷﻧﺼﺎﺭ ﺍﻟﺠﻤﺎﻋ��".

ﻣﺸﺮ��' ﻣﻴﻠﻴﺸﻴﺎﺕ ﺍﻟﺤﻮﺛﻴﻴﻦ ﺍﻟﻤﺪﻋﻮ ﺃ��'ﻮ ﻋﺎﺩﻝ ﺍﻟﻄﺎﻭﻭﺱ، ��"ﻲ ﻣﺬﻛﺮ��" ﻣﻮﺟﻬ��" ﻟﺮﺋﻴﺲ ﻣﺎ ﻳﺴﻤﻰ ��'ﺎﻟﻠﺠﻨ��" ﺍﻟﺜﻮﺭﻳ��" ﺍﻟﻌﻠﻴﺎ ﻣﺤﻤﺪ ﻋﻠﻲ ﺍﻟﺤﻮﺛﻲ، ��'ﺘﺎﺭﻳﺦ 2 ﻳﻮﻧﻴﻮ 2015 ﺣﻤﻠﺖ ﻋﻨﻮﺍﻥ ‏(ﻫﺎﻡ ﻭﺳﺮﻱ) ﺃﺷﺎﺭ ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﻋﻤﻠﻴﺎﺕ #ﻣﻘﺎﻭﻣ��"_ﺁﺯﺍﻝ ﺍﻟﺘﻲ ﻧ��"ﺬﺕ ﻗ��'ﻞ ﺗﺎﺭﻳﺦ ﺍﻟﺜﺎﻧﻲ ﻣﻦ ﻳﻮﻧﻴﻮ 2015 ﺧﻠ��"ﺖ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ‏(26) ﻗﺘﻴﻼ ﻭ ‏(27) ﺟﺮﻳﺤﺎ ﺇﺻﺎ��'��" ��'ﻌﻀﻬﻢ ﺧﻄﻴﺮ��" ﺳﻘﻄﻮﺍ ��"ﻲ ﻛﻤﺎﺋﻦ ﺍﻟﻤﻘﺎﻭﻣ��" ��"ﻲ ﻣﻨﺎﻃﻖ ﻣﻌ��'ﺮ ﻭﻃﺮﻳﻖ ﺻﻨﻌﺎﺀ ﻭﻣﺪﻳﻨ��" ﺫﻣﺎﺭ ﻭﺟ��'ﻞ ﺍﻟﺸﺮﻕ _ ﺁﻧﺲ.

ﻣﻀﻴ��"ﺎ ﺃﻥ ﻣﻴﻠﻴﺸﻴﺎﺗﻪ ﺗﺴﺘﺮﺕ ﻋﻠﻰ ﻣﻮﺿﻮﻉ ﺍﻟﻘﺘﻠﻰ ﻭﺍﻟﺠﺮﺣﻰ ﻭﺃ��'ﻠﻐﻮﺍ ﺃﻫﺎﻟﻴﻬﻢ ��'ﺄﻧﻬﻢ ﺳﻘﻄﻮﺍ ��"ﻲ ﺟ��'ﻬﺎﺕ ﺍﻟﻘﺘﺎﻝ ��'ﻤﺤﺎ��"ﻈﺎﺕ: ﺗﻌﺰ ﻭﻋﺪﻥ ﻭﺍﻟﻀﺎﻟﻊ.

ﻭﺯﺍﺩ ﻣﺸﺮ��' ﺍﻟﻤﻴﻠﻴﺸﻴﺎﺕ ��"ﻲ ﻣﺬﻛﺮﺗﻪ ﺃﻥ ﻣﻘﺎﻭﻣ��" ﺇﻗﻠﻴﻢ ﺁﺯﺍﻝ ﻧﺸﻄﺖ "��"ﻲ ﺍﻻﻭﻧ��" ﺍﻷﺧﻴﺮ��" ﻣﻤﺎ ﺳ��'ﺐ ﺣﺎﻟ��" ﺫﻋﺮ ﻟﺪﻯ ﺃ��"ﺮﺍﺩﻧﺎ" ﻭ��"ﻘﺎ ﻟﻠﻤﺬﻛﺮ��" ﺍﻟﺘﻲ ﺃﺷﺎﺭﺕ ﺇﻟﻰ ��"ﺮﺍﺭ ‏(476‏) ﻣﻦ ﻋﻨﺎﺻﺮ ﻣﻴﻠﻴﺸﻴﺎ ﺍﻟﺤﻮﺛﻲ ﻭﻋﻮﺩﺗﻬﻢ ﺇﻟﻰ ﻗﺮﺍﻫﻢ ��'��"ﻌﻞ ﻋﻤﻠﻴﺎﺕ ﺍﻟﻤﻘﺎﻭﻣ��". 

وتندرج محافظة ذمار ضمن إقليم آزال الذي يضم محافظات: صعدة (معقل الحوثيين) وعمران وصنعاء وأمانة العاصمة.

خدمات الصفحة

تعليقات القراء