عام

عالم مجنون

دراسة: العرب ينفقون 5 مليارات دولار سنويا على الدجل والشعوذة

دراسة: العرب ينفقون 5 مليارات دولار سنويا على الدجل والشعوذة

ذمار برس - وكالات :

أظهرت دراسة أكاديمية، أعدها أستاذ الثقافة الإسلامية بالجامعات العربية والسودانية الدكتور إسماعيل محمد الحكيم، وهي بعنوان (الإسلام ومحاربة الدجل والشعوذة)، أن العالم العربي ينفق سنويا أكثر من خمسة مليارات دولار على أعمال الدجل والشعوذة، وأن الإحصائيات أشارت إلى أن نحو 70% من المترددين على الدجالين المشعوذين من النساء.

وقدم الدكتور إسماعيل الحكيم- خلال الدراسة التي عرضها في “المنتدى القومي للفكر والتنمية”، الذي نظمته جامعة “المغتربين” بالخرطوم، اليوم الخميس، نظرة تاريخية عن الدجل والشعوذة بالعالم العربي، وأسس عملية الشعوذة والساحر والمسحور والجن، كما تناول قضية مواصفات الساحر وطلبه لإحضار حاجات ومتطلبات معينة.

كما تطرق الأكاديمي السوداني، لأسباب الوقاية من السحر والدجل وذلك بالأذكار والتوكل على الله وعدم التشاؤم والإحباط، مشيرا إلى أهمية التذكير بالأذكار في وسائل التواصل الاجتماعي.

كما تحدث خلال المنتدى عدد من الباحثين والأكاديميين بالجامعات السودانية، حيث قال الدكتور الطاهر هارون نائب رئيس جامعة المغتربين، إن الحالة النفسية للشخص المصاب تجعله أكثر استجابة للمؤثرات واللجوء إلى الدجالين والمشعوذين، وقال “لابد من المحافظة على الأذكار والتحصين كسلاح واقي”، داعيا لعدم استجابة هؤلاء للمشعوذين في حالة إصابتهم والتمسك بالدين.

خدمات الصفحة

تعليقات القراء