عام

صدى الملاعب

غدا انطلاق دورة كاس الخليج لكرة القدم خليجي 21 في العاصمة البحرينية المنامة

غدا انطلاق دورة كاس الخليج لكرة القدم خليجي 21 في العاصمة البحرينية المنامة

ذمار برس - متابعات :

تنطلق غدا السبت بطولة دورة كاس الخليج العربي لكرة القدم /خليجي 21 / والتي تستضيفها العاصمة البحرينية المنامة حتى الـ18 من الشهر الجاري وتشارك فيها ثمانية منتخبات قسمت على مجموعتين .
ويتنافس في المجموعة الاولى البحرين المستضيف وعمان والامارات وقطر في حين يتنافس بالمجموعة الثانية منتخبات اليمن والعراق والسعودية والكويت حاملة الرقم القياسي بعدد مرات الفوز وهو 10 مرات.

ويتأهل المنتخبان الاول والثاني من كل مجموعة الى الدور نصف النهائي الذي سيقام في 15 يناير ثم يتواجه الفائزان منهما في المباراة النهائية ويلتقي الخاسران في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع في 18 من الشهر ذاته.
وسيلتقي غدا السبت في المباراة الافتتاحية للبطولة منتخبا البحرين وعمان ، يليه لقاء قطر والإمارات ضمن المجموعة الأولى ، وذلك على الاستاد الوطني ، فيما سيلتقي الأحد المقبل ضمن المجموعة الثانية منتخبا اليمن والكويت في المباراة الأولى ، يليه لقاء المنتخبين السعودي والعراقي ، وكلا اللقاءين سيقامان على استاد مدينة خليفة.
ويعد المنتخب الكويتي أكثر المنتخبات حصولاً على اللقب بتحقيقه (10 ) ألقاب فيما حقق المنتخبين السعودي والعراقي اللقب ( 3 ) مرات لكل منهما مقابل لقبين لقطر ولقب واحد لكل من الإمارات وعمان ، فيما لم يحقق المنتخبين اليمني والبحريني أي لقب.
وتحتضن البحرين كأس الخليج للمرة الرابعة بعد الدورة الاولى عام 1970 والثامنة عام 1986 والرابعة عشرة عام 1998، وفي المرات الثلاث كان اللقب من نصيب المنتخب الكويتي.
وتحظى بطولات كأس الخليج منذ انطلاقها عام 1970 حتى الآن باهتمام بالغ من كافة الأوساط السياسية والرياضية والشعبية لأسباب عديدة في مقدمتها أنها تحدد زعامة كرة القدم في منطقة الخليج العربي التي شهدت تغيرات كبيرة في اللعبة خلال السنوات الماضية.
كما أن استمرارية البطولة منذ انطلاقها حتى الآن جعل منها واحدة من أقوى البطولات الإقليمية المعترف بها دولياً، بل إن البعض يراها في كثير من الأحيان خير بديل لبطولة كأس العرب التي لا تقام بنفس الدرجة من الانتظام.
ورغم قلة عدد المنتخبات المشاركة تشهد البطولة دائماً منافسة شديدة على اللقب نظراً لتقارب مستوى معظم المنتخبات المشاركة وحرصها على فرض سطوتها الكروية على المنطقة.
وفي سياق متصل عقدت اللجنة الفنية لدورة كأس الخليج الـ21 بفندق الشيراتون بالعاصمة البحرينية المنامة، الاجتماع الفني مع إداريي المنتخبات المشاركة في الدورة، برئاسة رئيس اللجنة الفنية أحمد النعيمي وبحضور نائب مدير الدورة للشؤون الفنية ميرزا أحمد وأعضاء اللجنة.
ومثل المنتخبات المشاركة في الإجتماع مدير المنتخب، وإداري المنتخب، وطبيب المنتخب، والمنسق الإعلامي، وتم التطرق للعديد من النقاط المتعلقة بأنظمة الدورة ولوائحها، وكذلك تم اعتماد أهلية اللاعبين والكشف النهائي لقوائم المنتخبات.
وأكد ميرزا أحمد أنه تم الإخطار خلال الإجتماع بتأخير موعد المباراة الأول التي ستقام على ملعب استاد البحرين الوطني بين منتخبي البحرين وعمان لمدة عشرة دقائق، بحيث تبدأ ركلة البداية في الساعة السابعة وخمس وعشرون دقيقة، أما المباراة الثانية بين قطر والإمارات والتي ستقام على ملعب خليفة فستكون في الموعد المحدد لها.
وذكر ميرزا أحمد بأنه تم التطرق الى العديد من النقاط المهمة في التجتماع، وأبرزها مناقشة المنشطات والمواد المحظورة الأخرى، كما تم توضيح الإجراءات المتخذة في حال ارتكاب المخالفة.
واشار الى أن لجنة المنشطات بالدورة عقدت اجتماعاً آخراً مع أطباء المنتخبات بعد انتهاء الاجتماع الفني، وقامت بشرح دورها وخطة العمل لها، من أجل توضيح الآلية المتبعة في أخذ عينات الفحص بعد انتهاء المباراة، وكيفية الإختيار العشوائي للاعبين.
من جانبه أوضح المدير الفني لمنتخبنا اليمني المدرب البلجيكي توم سيتيفيت أنه يسعى للأداء المشرف ومحاولة تحقيق مفاجاَت خلال البطولة .
وقال سيتيفيت "سنلعب بقوة لتحقيق نتائج جيدة وأتمنى تحقيق أول فوز في بطولات الخليج لليمن والحصول على 3 نقاط فيكفي أن نقول أن رصيد اليمن نقطة واحدة من مشاركاتها في البطولات السابقة رغم تنظيمها للبطولة الأخيرة وأصبح طموح الجماهير اليمنية الحصول على 3 نقاط فقط وذلك ما سنحاول تحقيقه خلال كأس الخليج" .

* سبأ

خدمات الصفحة

تعليقات القراء